النسخة الثانية من تحدّي الجري الجبلي العالمي-سلطنة عُمان تطرح ثلاث سباقات جديدة لطلبة المدراس والعدائين المبتدئين

النسخة الثانية من تحدّي الجري الجبلي العالمي-سلطنة عُمان تطرح ثلاث سباقات جديدة لطلبة المدراس والعدائين المبتدئين

مسقط، 18 سبتمبر 2019: من أجل إشراك وتمكين مختلف الفئات العمرية في المجتمع للمشاركة في النسخة الثانية من تحدّي الجري الجبلي العالمي “ألترا تريل مون بلان” 2019، أطلق منظمو السباق مؤخرا فئات مخصصة للعدائين الصغار من طلبة المدراس والمبتدئين في رياضة الجري، والتي شملت سباق 2 و5 كيلومترات وسباق 10 كيلومترات الذي تم إضافته إلى باقي السباقات المخصصة للعدّائين الهواة والمحترفين من عمر 15 سنة فأعلى والتي تضم كل من سباق جبل شمس لمسافة 170 كيلومترا وسباق الجبل الأخضر لمسافة 130 كيلومترا، وسباق الحمراء لمسافة 50 كيلومترا، فيما جاءت إضافة سباقات الأطفال من أجل إضافة المزيد من التحدّي والإثارة لهم في تجربة مسار الجري الجبلي. حيث سيقطع المشاركون تلك المسافات انطلاقا وانتهاء بولاية الحمراء مرورا عبر العديد من المناظر الساحرة لسلسلة جبال الحجر، والقرى القديمة، ومزارع النخيل الظليلة.

سباقات الأطفال والمبتدئين
تهدف المسافات الجديدة التي تنطلق فعالياتها يوم السبت بتاريخ 30 نوفمبر 2019م بولاية الحمراء إلى تمكين العدائين الصغار من طلبة مدراس السلطنة إلى تجربة مغامرة الجري الجبلي العالمي مع الحفاظ على مستوى النشاط والحيوية لديهم والمتمثلة في اتباع أنماط الحياة الصحية، حيث تتراوح ارتفاعات السباقات من 34 متراً إلى أكثر من 295 متراً صعوداً وتتوزع على سباق 10 كيلومترات (سعر التسجيل 10 ريالات عُمانية) والمخصص للفئة العمرية من 15 سنة فأعلى، وسباق 5 كيلومترات (سعر التسجيل 5 ريالات عُمانية) والمخصص للفئات العمرية من 12 سنة فأعلى، بالإضافة إلى سباق 2 كيلومتر (سعر التسجيل 2 ريال عُماني) للفئة العمرية من 6-13 سنة. حيث سيتمكن أولياء الأمور من مشاركة أبنائهم في السباقات المخصصة لهم انطلاقا من خط بداية السباق وحتى الوصول لخط النهاية والذي سيكون حافزاً لهم للمشاركة وإكمال مسافة السباق.

وفي هذا الصدد، أعرب أحمد بن درويش البلوشي أمين سر الإتحاد العُماني للرياضة المدرسية: ” تعتبر المشاركة في تحدّي الجري الجبلي العالمي فرصة فريدة لطلبة المدراس والمبتدئين لتجربة مسارات جبلية تأخذهم في رحلة آسرة نحو استكشاف جمال الطبيعة التي تتمتع بها السلطنة”. وأضاف: “ستعمل هذه السباقات بكل تأكيد على تشجيع الطلبة على ممارسة الرياضة واتباع نمط حياة صحية”.

جوائز تشجيعية
وتشجيعاً لجميع العدائين الصغار والمبتدئين خصص القائمون على هذه الفعالية هدايا رمزية تتمثل في توزيع الميداليات لجميع المشاركين عند وصولهم لخط النهاية، كما ستحصل المدرسة التي يصل أكبر عدد من طلبتها إلى خط نهاية السباق على معدات رياضية تبلغ قيمتها 1000 ريال عٌماني. إضافة إلى ذلك، سيتم منح طلبة الجامعات والكليات خصم بنسبة 20% من رسوم التسجيل لجميع فئات التحدّي المخصصة للبالغين، إضافة إلى جائزة بقيمة 1000 ريال عُماني للجامعة التي تضم أكبر عدد من المشاركين.

ومن جانبه، رحب العداء العُماني المتألق حمدان بن حمود بن سويلم الخاطري، أول عداء عُماني يصل إلى خط نهاية سباق تحدّي الجري الجبلي في نسخته الماضية والمشارك مؤخراً في سباق الجري الجبلي بمدينة شامونيه الفرنسية بالمسافات الجديدة والتي تم تخصصيها للعدائين الصغار، وقال: “تتفرد السلطنة بالعديد من المناظر الطبيعة الخلابة والجبال الشاهقة والتي تمنح العدائين الحماس والدافع للمشاركة واستكشاف ما تزخر به السلطنة من مقومات جغرافية وطبيعة مذهلة”. وأضاف: إضافة هذه الفئة من السباقات والمخصصة للعدائين الصغار أمر جيد ومشجع لهم من أجل المشاركة وخوض تجربة الجري الجبلي عبر مسارات صممت خصيصاً لهم والتي تضمن تقديم أقصى قدر من التحدّي والإثارة”.

الجدير بالذكر إلى أن سباق تحدّي الجري الجبلي العالمي يعتبر أحد السباقات المنبثقة من استراتيجية السياحة الرياضية والتي يتولّى تنفيذها مشروع عُمان للإبحار بإشراف وزارة السياحة ووحدة التنفيذ والمتابعة. وقد حظيت النسخة الافتتاحية من تحدّي الجري الجبلي التي أقيمت شهر نوفمبر من العام الفائت باهتمام دولي كبير مكنها من استقطاب نخبة من العدائين العالميين والدوليين، حيث حظي المشاركون في المنافسات بفرصة الاستمتاع بما تزخر به السلطنة من مقومات ومناظر طبيعية وجغرافية خلابة من خلال سفوح الجبال والتلال والقرى القديمة المتفردة وسط الجبال والمنتشرة على مسار السباق، حيث وصف كل من العداء الأمريكي جيسون شيلارب والسويسري ديجيو “زبيدي” اللذان تمكنا من الوصول إلى خط نهاية السباق في المركز الأولى بنفس التوقيت بأن “تحدّي الجري الجبلي-سلطنة عُمان كان صعباً للغاية ومليئاً بالتحدّي والإثارة والمتعة ولكنه في نفس الوقت يحتاج لمهارات وتقنيات عالية”.

وستنطلق منافسات تحدّي هذا العام في الفترة من 28-30 نوفمبر القادم في ثلاث مسارات هي 130 كيلومتراً، و170 كيلومتراً، و50 كيلومتراً في كل من نيابتي بركة الموز والجبل الأخضر بولاية نزوى، ومرورا بجبل شمس بولاية الحمراء في محافظة الداخلية. هذا وبإمكان العدائين التسجيل في النسخة الثانية من تحدّي الجري الجبلي العالمي “ألترا تريل مون بلان” لعام 2019 من خلال الموقع الإلكتروني للحدث: https://omanbyutmb.com/enter

Add Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Phone: 1.800.123.4567
Fax: 1.800.123.4566
San Francisco, CA 94102, US
1234 Some St